25 آذار   2019

بنك سورية الدولي الإسلامي والأمانة السورية للتنمية يطلق مبادرة أنت الحياة لتمكين المرأة

أطلق بنك سورية الدولي الإسلامي بالتعاون مع الأمانة السورية للتنمية مبادرة "أنت الحياة"، وذلك يوم الاثنين 25 آذار 2019.

تعنى المبادرة بدعم وتأهيل المرأة المعيلة لأسرتها وتمكينها مهنياً من خلال ورشات عمل عملية في عدة اختصاصات (خياطة متقدم، صناعة الصابون، كروشيه، حلاقة نسائية، شك النول، إدارة مشاريع صغيرة).

 

وفي تصريح للسيد بشار الست الرئيس التنفيذي للبنك أكد على التنمية الاجتماعية على رأس أولويات بنك سورية الدولي الإسلامي، ويولي البنك اهتماماً كبيراً بخصوص مسؤولياته الإجتماعية تجاه أبناء المجتمع السوري وفي مختلف المجالات، لأن هذه التنمية تنعكس ايجاباً على مختلف مكونات المجتمع السوري وعلى البنك أيضاً كونه جزء من هذا المجتمع.

وأضاف الست: نحن نرفع القبعة لتلك المرأة المعيلة لأسرتها لأنها تقوم بدور الأم والأب لتأمين حياة كريمة لأبنائها ومن واجبنا أن نقدم لها الدعم في مجال عملها ولن نتوقف عند هذه المبادرة وسيكون هناك مستقبلاً مبادرات أخرى تعنى بالمرأة بهدف تمكينها من أجل أن تساهم في بناء مجتمع هي جزء أساسي منه.

وسيتم تقديم 15 حقيبة تدريبية للنساء المتميزات في مختلف الاختصاصات، كما سيقام معرض برعاية بنك سورية الدولي الإسلامي لعرض مخرجات الدورات التدريبية بهدف ربط المتدربات بسوق العمل بشكل فعلي.

وتقام الورشات في منارة برزة المجتمعية التابعة للأمانة السورية للتنمية ابتداءً من تاريخ 25/آذار وتستمر 45 يوماً في قاعات مجهزة بجميع الوسائل التعليمية المطلوبة.

ويقول السيد ابراهيم الريس مدير عمليات الأمانة السورية للتنمية  لمحافظة دمشق وريفها أن  الأمانة السورية للتنمية تسعى دائماً لدعم المجتمعات وهدفنا الأساسي تحقيق الاستفادة المستدامة للأفراد وتسعى المنارات المجتمعية دائما من خلال عملها على رصد احتياج المجتمعات ضمن القطاعات الموجودة فيها باختلافها واختلاف البيئات المحيطة بالمجتمع، ومن هذا المنطلق وبالتعاون مع بنك سورية الدولي الإسلامي  تم افتتاح دورات مهنية ل 75 سيدة معيلة لعائلتها.

 ويضيف الريس: كان للأمانة دور في تأمين مكان التدريب والمحتوى التدريبي والمدربين القائمين على التدريبات وتنوعت التدريبات ما بين خياطة متقدم صناعة صابون كروشيه حلاقة نسائية وشك نول  إضافة لنشاط إعادة تدوير

ونشكر بنك سورية الدولي الإسلامي على مبادرتهم بتمويل  هكذا مبادرات بهدف تحقيق بعض الاستقرار المعيشي لهؤلاء السيدات. 



كلمات مفتاحية
لا يوجد
مشاركة عبر