17 Dec   2020

خان الحرير في حلب يستعيد جزء من ألقه... الخراب يُصبح جمالاً

انتهت المرحلة الأولى من أعمال ترميم وتأهيل سوق خان الحرير بحلب، أحد أشهر وأقدم الأسواق التاريخية في سورية في مدينة حلب القديمة، وذلك بإشراف من محافظة حلب، ومجلس مدينة حلب. واستغرقت عمليات الترميم أكثر من عشرة أشهر، وتمت هذه الأعمال على الأرض بالتعاون ما بين الأمانة السورية للتنمية ومؤسسة الآغا خان.

ويمتد السوق بطول 140 متر في مدينة حلب القديمة ويضم 60 محلاً تجارياً، وتضمنت اعمال الترميم التي أُنجزت حتى الآن الجانب، الخارجي من السوق، وهي بناء الجدران والواجهات وتنظيفها وتركيب الأبواب وصيانة باقي اجزاء السوق وفق نموذجه وشكله الاصلي الأثري.

وشكّلت إعادة إحياء هذا السوق تحديّاً فنياً ولوجستياً بسبب طبيعة الموقع الأثري والخراب الذي تعرّض له وكثرة التشققات في الواجهات الحجرية وتراكم الانقاض والتعديات التي ساهمت في تشويه المكان.

وجرت عمليات التأهيل ضمن الشروط الأثرية التي حددتها المديرية العامة للآثار والمتاحف، واعتمدت فنياً على حرفيين وخبراء وأيدي ماهرة من أبناء مدينة حلب عملت بما يتوافق مع المعايير والشروط المحلية والعالمية للتأهيل في المدن التاريخية والتي ايضا تتوافق ومعايير منظمة اليونيسكو للمواقع المسجلة على قائمة التراث العالمي.

ويُعتبر خان الحرير أحد أهم الخانات الموجودة بحلب ويضم محلات ومنشآت لتجارة وبيع النسيج والحرير ومختلف أنواع الاقمشة من الصناعات السورية في مدينة حلب العريقة بهذه الصناعة والمشهورة بها منذ زمن طويل.

وكانت قد تمت سابقاً أعمال ترميم وتأهيل سوق السقطية الذي يُعتبر أحد أهم مداخل السوق المستقيم شرايين حلب القديمة، وتأتي هذه الخطوات كجزء من هدف رئيسي لإعادة ترميم وتأهيل كل أسواق المدينة القديمة واعادة الحياة الاجتماعية والاقتصادية التي تضررت على ايدي الجماعات المسلحة.



Tag
No Results
Share It With